الرئيسية >> النيابة والمجتمع >> برامج ومحاضرات توعية >> آثار عقد الإكتتاب في رأس مال الشركة المساهمة-بقلم أ. مصطفى أحمد شويدح

النيابة العامة توزع تقريرها الختامي لمؤتمر المخدرات للمؤسسات الحكومية والإهليه

وزعت النيابة العامة التقرير الختامي لمؤتمر إتلاف المخدرات الرابع الذي عقدتة لإتلاف المخدرات أمام وسائل الإعلام على المؤسسات الحكومية والحقوقية والأهلية ومؤسسات المجتمع المدني . واكد مدير ال...
اقرأ المزيد ...

مدانين بالقتل النائب العام: سننفذ أحكام الإعدام بحق جنائيين

كشف النائب العام الفلسطيني المستشار اسماعيل جبر لـ"فلسطين الآن" أن الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة ستشرع قريباً في تنفيذ أحكام الإعدام بحق جنائيين متهمين بارتكاب جرائم قتل. وأشا...
اقرأ المزيد ...

التفتيش القضائي يشيد بجهود شرطة رفح في خدمة المواطن

ثمن رئيس التفتيش القضائي أ. يحيى الفرا عقب اختتامه لجولة تفقدية في محافظة جنوب قطاع غزة شملت المراكز الشرطية لمدينة رفح وإدارتها ومراكز التوقيف الدور الايجابي والريادي التي تبذله محافظة شرطة ...
اقرأ المزيد ...

النائب العام يناقش مع السفير النرويجي تنفيذ عقوبة الاعدام

استضاف النائب العام د/ اسماعيل جبر بمكتبه سعادة السفير هانس جاكوب فريد نلون ممثل الحكومة النرويجية ومستشاره محمد مغير. ورحب النائب العام بزيارة السفير النرويجي معرباً عن أمله بنصرة النرويج للق...
اقرأ المزيد ...

النيابة تستجوب قاتل زوجته بخانيونس

شرعت النيابة العامة أمس باستجواب القاتل ف . أ. وفتح التحقيقات بقضية مقتل زوجته. وأكد رئيس نيابة خانيونس نهاد الرملاوي وبناءً على تعليمات النائب العام د/ اسماعيل جبر أنه فور وقوع الحادث الذي أودي ...
اقرأ المزيد ...

محكمة النقض تؤيد حكم الاعدام بحق المدان هـ. ع

أصدرت المحكمة العليا بصفتها محكمة نقض حكمها المؤيد لحكم الاعدام الصادر بحق المدان والقاتل المزدوج هـ. ع بالإعدام شنقا حتي الموت ، وذلك بقيامة بارتكاب جريمتي قتل قصدا بحق المجني عليه ح. ...
اقرأ المزيد ...

آثار عقد الإكتتاب في رأس مال الشركة المساهمة-بقلم أ. مصطفى أحمد شويدح PDF طباعة إرسال إلى صديق
برامج ومحاضرات توعية
الثلاثاء, 03 أبريل 2012 08:48

تعريف بالبحث :

     قبل أن نخوض في غمار البحث نري أنه حري بنا أن نعرف عقد الإكتتاب في رأس مال الشركة المساهمة مستندين في ذلك إلى تعريفات فقهاء القانون ، الذين لم يجتمعوا على تعريف واحد للإكتتاب ونورد أدناه بعض هذه التعريفات :
" الإكتتاب العام عبارة عن طرح الأسهم بقصد بيعها للجمهور بعد صدور شهادة التأسيس وتمام تسجيل الشركة أو عند زيادة رأي المال " 
"الإكتتاب هو التصرف القانوني الذي بموجبه يلتزم شخص بتقديم حصة في رأس مال الشركة تتمثل بشراء سهم أو أكثر من أسهم الشركة " 
" الإكتتاب هو تصرف قانوني يعبر فيه المكتتب عن رغبته في الإنضمام للشركة ليكون مساهماً فيها بتقديم حصته النقدية من رأس المال المعروض للجمهور ليحصل على ما يقابلها من أسهم" 
مما سبق من تعريفات يتضح لنا أن إلتزام الشخص بالإشتراك في الشركة المساهمة بسهم أو أكثر من الأسهم المعلن عنها بسبب تأسيس الشركة أو عند زيادة رأس المال بعد طرح الأسهم أمام جمهور المدخرين بعد إجازة المسجل يسمى هذا الإلتزام اكتتاباً ، ويسمى الملتزم مكتتباً حتى يتم توزيع الأسهم حيث يسمي المكتتب مساهماً ، وذلك على العكس مما يحصل في حالة نقل ملكية الأسهم من المساهم إلى شخص آخر حيث تسمي هذه العملية ( شراء وبيع الأسهم ) ، فقيمة السهم تمثل جزءاً من رأس مال الشركة وعلى المكتتب أن يسدد القيمة كاملة أو على أقساط حسبما ينص عليه نظام الشركة.
 ويصبح المكتتب بعد إعطائه الأسهم المكتتب بها شريكاً في الشركة ويسمى مساهماً ،وبذلك نجد أن الإكتتاب يطلق على مجموعة الأعمال التي يقوم بها المكتتب بهدف الإشتراك في تكوين رأس المال

وتجدر الإشارة إلى أن المبدأ الرئيس الذي تقوم عليه فكرة الإكتتاب العام هو حرية الجمهور في الإكتتاب فإن شاء اكتتب وإن لم يشأ فلا يجوز قسره على ذلك ، كما تجدر الإشارة إلى أن أنصار الفكرة العقدية اتفقوا على تكييف الإكتتاب باعتباره عقداً منذ توافر الشروط الواجبة توافرها في هذا الأمر .
ولو أردنا أن نعرف الشركة المساهمة على عجالة فيمكننا القول بأنها تلك الشركة التي يكون رأس مالها مقسماً إلى أسهم متساوية قابلة للتداول ولا يكون كل شريك فيها مسؤولاً إلا بمقدار حصته في رأس المال .
أما رأس المال فيمكننا تعريفه بأنه : " هو وسيلة الشركة الأساسية لممارسة نشاطها المتكونة من مجموع أقيام الأسهم النقدية غير القابلة للتجزئة والمكتتب بها من قبل المساهمين "
لذلك فعندما شرعنا في وضع هذا البحث قصدنا أن نوضح الأهمية المرجوة من كتابته وهي بيان النتائج المترتبة على إنعقاد عقد الإكتتاب من حقوق وإلتزامات أثناء فترة الإكتتاب وبعدها بالنسبة لأطراف عقد الإكتتاب في رأس مال الشركة المساهمة.
ثانياً/ أهمية البحث :
مما لا شك فيه أن عملية الإكتتاب تعتبر واحدة من الإجراءات الرئيسية في تأسيس الشركة المساهمة ، كون الإكتتاب هو الوسيلة المباشرة لجمع المتبقي من رأس المال بعد اكتتاب المؤسسين من خلال اعتماد أسلوب مخاطبة جمهور المدخرين الذين لا يقدمون عليه إلا بعد ثقتهم  ببرنامج الشركة ومؤسسيها ، من أجل ذلك سعت التشريعات المعنية بتنظيم شؤون الشركات إلى إخضاع الإكتتاب إلى أحكام إجرائية مفصلة وأحكام موضوعية واضحة تهدف إلى حماية المكتتبين والادخار العام من ناحية ، وإلى حماية الإقتصاد الوطني وجدية الإكتتاب من ناحية أخري ، ولما للإكتتاب من أهمية قانونية وإقتصادية في تأسيس الشركة نرى أنه من المفيد أن نتعرف على الآثار القانونية لعقد الإكتتاب في رأس مال الشركة المساهمة بنوع من التفصيل، حيث أننا لو  نظرنا نظرة واسعة نرى أن جميع العقود ترتب آثارها من لحظة إنعقادها ، لذا فعقد الإكتتاب ينعقد في لحظة قبول المكتتب أو من يمثله بعد مراعاة جانب الشكل ، وإذا كان عقد الإكتتاب مصدره إرادة المتعاقدين فإن آثاره يحددها القانون لمصلحة المكتتب والشركة والإقتصاد الوطني.
 

تحميل البحث

 

   أهلا و سهلا بكم في الموقع الرسمي للنيابة العامة

رؤيتنا:

تعزيز مبدأ سيادة القانون في فلسطين بأداء متميز عالمياً.
رسالتنا:
حماية الحقوق والحريات، والعمل مع شركائنا لمجتمع أكثر عدلا وأمنا بالاعتماد على كوادر محترفة وتقنيات متطورة.
قيمنا:
العدالة: حماية حقوق أطراف الدعوى اعتمادا على أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته.  

استطلاع الرأي

ما رأيك بتنفيذ حكم الإعدام بحق المدانين بجرائم القتل والخيانة؟